مـنـتـديـات شـمـوع الـخـيـر
أهلآ وسهلآ بك زائرنا الكريم

أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد
يشرفنا أن تقوم بتسجيل الدخول
أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

إدارة شموع الخير

أكمل النّاس لذّة من جمع بين لذّة القلب والرّوح ولذّة البدن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أكمل النّاس لذّة من جمع بين لذّة القلب والرّوح ولذّة البدن

مُساهمة من طرف ???? في 06/08/13, 08:19 am

  لذّة كل واحد على حسب قدره وهمّته وشرف نفسه ،

فأشرف الناس نفسا وأعلاهم همّة وأرفعهم قدرا من لذّته في معرفة الله ومحبّته والشّوق الى لقائه والتّودّد اليه بما بحبّه و يرضاه ،
فلذّته في اقباله عليه وعكوف همّته عليه.
ودون ذلك مراتب لا يحصيها الاّ الله ، حتّى تنتهي  الى من لذّته في أخسّ الأشياء من القاذورات و الفواحش في كلّ شيء من الكلام والفعال والأشغال،
فلو عُرِضَ ما يلتذّ به الأوّل لم تسمح نفسه بقبوله ولا التفت اليه ، وربّما تألّمت من ذلك ،

كما أنّ الأوّل إذا عُرِضَ عليه ما يلتذّ  به هذا لم تسمح نفسه به ن ولم يلتفت إليه ، ونفرت نفسُهُ منهُ.

وأكمل النّاس لذّة من جمع بين لذّة القلب والرّوح ولذّة البدن،
فهو يتناول لذّاته المباحة على وجه لا ينقص حظّه من الدار الآخرة ولا يقطع عليه لذّة المعرفة والأنس بربّه ،
فهذا ممّن قال تعالى فيه
((هي للّذين آمنوا  في الحياة الدنيا خالصة يوم القيامة ))
[الأعراف:32]

  وأبخسهم حظًا من اللّذةِ من تناولها على وجه يحول بينه وبين لذات الآخرة،
فيكون ممّن يقال لهم يوم استيفاء اللّذات:
(( أذهبتم طيباتكم في حياتكم الدّنيا و استمتعتم بها ))
[ الأحقاف : 20]
من كتاب الفوائد 
(( ابن قيم الجوزية  ))
avatar
????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أكمل النّاس لذّة من جمع بين لذّة القلب والرّوح ولذّة البدن

مُساهمة من طرف أبو زيد آلبريك في 06/08/13, 09:08 am

 





avatar
أبو زيد آلبريك
مؤسس شموع الخير
مؤسس شموع الخير

ذكر

عدد المساهمات : 573
تاريخ التسجيل : 22/07/2011
الموقع : braikse@

https://www.facebook.com/abu.zaid.1967

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى