مـنـتـديـات شـمـوع الـخـيـر
أهلآ وسهلآ بك زائرنا الكريم

أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد
يشرفنا أن تقوم بتسجيل الدخول
أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

إدارة شموع الخير

الصلاة في اللغة والشرع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الصلاة في اللغة والشرع

مُساهمة من طرف أبو زيد آلبريك في 25/08/11, 08:10 am


~{ الـصـلاة فـي الـلـغـة والـشـرع }~



الصلاة هي تلك العبادة العظيمة التي يقف فيها المسلم بين يدي ربه خاشعًا متضرعًا ، مقبلا فيها على الله ، تاركًا الدنيا وراء ظهره ، فلا تنشغل نفسه بطيباتها وملذاتها ، فلذة الوقوف بين يدي الخالق أعظم من أية لذة


إنها لحظات يأنس فيها العبد بربه ، ويحظى فيها بإقبال الله عليه.

إنها لحظات يتحقق فيها إسلام المرء كله ، فهو يقف بين يدي الله شاهدًا له بالربوبية والوحدانية، معظمًا لصفاته وشاهدًا لنبيه (بالرسالة)

كما أنها لحظات يحج فيها الإنسان بقلبه ووجدانه إلى رحاب ربه حيث يولي الإنسان وجهه نحو بيت الله الحرام ، فكأن قلبه في هذه اللحظات يطوف حول الكعبة ملبيًا نداء الله

كما أنها لحظات يمتنع فيهاالإنسان عن كل شيء في هذه الدنيا سوى الإقبال على الله ، فيصوم الإنسان فيها عن الدنيا ويقبل على الآخرة

إنها لحظات من الحياة يزكى بها الإنسان عن وقته وحياته


إنها حقًّا العبادة التي جمعت الإسلام كله في أدائها.


وهي العبادة التي فرضها الله في أعظم رحلة في التاريخ ، وقد أوصى بها رسول الله ( وهو على فراش الموت ) ، وهي قرة عين رسول الله

وهي العبادة التي جمعت في حركاتها وسكناتها كل عبادات الملائكة لربها في السماء


فالصلاة عماد الدين




وأعظم فروض الإسلام بعد الشهادتين
ورأس الطاعات.


ولما كانت للصلاة هذه المنزلة في الإسلام ، فلقد تمت فرضيَّتُها عندما عُرِجَ برسول الله إلى السماء ليلة الإسراء والمعراج

قال النبي :
(ففرض الله على أمتي ليلة الإسراء خمسين صلاة فلم أزل أراجعه (أي الله سبحانه) وأسأله التخفيف ، حتى جعلها خمسًا في كل يوم وليلة)
(متفق عليه)

ولقد خففها الله رحمة بنا ، وجعل أجرها وثوابها يساوى أجر خمسين صلاة.





والصلاة في اللغة تعني الدعاء

ولقد استعملها القرآن الكريم بهذا المعنى -أيضًا-

قال تعالى:
{خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَاوَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلاَتَكَ سَكَنٌ لَّهُمْ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }
التوبة103

وقال تعالى:
{إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَاالَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً }
الأحزاب56





ومعناها في الشرع:

هي مجموعة معينة من الأقوال والأفعال نؤديها بشروط محددة ، تبدأ بالتكبير وتنتهي بالتسليم.









عدل سابقا من قبل أبـو زيـد في 30/09/11, 08:20 pm عدل 2 مرات





avatar
أبو زيد آلبريك
مؤسس شموع الخير
مؤسس شموع الخير

ذكر

عدد المساهمات : 573
تاريخ التسجيل : 22/07/2011
الموقع : braikse@

https://www.facebook.com/abu.zaid.1967

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الصلاة في اللغة والشرع

مُساهمة من طرف خديجة حمدون في 26/08/11, 07:09 pm


بارك الله فيك اخي الكريم و جزاك الله كل خير



وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِي
إِذَا دَعَانِي فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ الآية 186 سورة البقرة




avatar
خديجة حمدون
الإشراف العام
الإشراف العام

انثى

عدد المساهمات : 133
تاريخ التسجيل : 22/07/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الصلاة في اللغة والشرع

مُساهمة من طرف أبو زيد آلبريك في 27/08/11, 06:38 am

خديجة حمدون كتب:

بارك الله فيك اخي الكريم و جزاك الله كل خير









avatar
أبو زيد آلبريك
مؤسس شموع الخير
مؤسس شموع الخير

ذكر

عدد المساهمات : 573
تاريخ التسجيل : 22/07/2011
الموقع : braikse@

https://www.facebook.com/abu.zaid.1967

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى